إخــبــاريـــة الحــكـمـان
جوال الحكمان اضف خبرا همزة وصل
أفراح مواليد وفيات أخبار الحكمان الأربعاء 23 ربيع الأول 1441 / 20 نوفمبر 2019

ملفات الاخبارية
مقالات
إخبارية الحكمان .. بين الفكر .. والخبر
إخبارية الحكمان .. بين الفكر .. والخبر
04-06-1432 02:24 صباحاً


image


إخبارية الحكمان .. بين الفكر .. والخبر




بدأت إخبارية الحكمان كأي بداية لأي موقع بقوة وتوهج فاستقطبت الأقلام المؤثرة ، والأفكار الثاقبة ، وهم كثر في قريتنا الحبيبة ، وأضحت هذه الأقلام تخط بأنامل ذهبية وبمداد لا يمحى ، بل هو نقش في صفحات إخباريتنا الجميلة ، فاستبشر الجميع وتهيأ القاريء لحقبة مزهرة آتية لا ريب فيها ، إلا أننا ومن خلال متابعتنا في الفترة السابقة وجدنا ركودا ـ ولعلي حينما أقول ركودا أقصد ذلك ـ حتى لا أظن بمفكري الحكمان عزوفا فإخبارية الحكمان منبر للجميع ، فحق لأبناء الحكمان على مفكريهم أن يخطوا صفحاتها بأقلامهم الذهبية ، وأن يغوصوا بهم في أعماق أفكارهم ، فهم عطشى لكل ما هو جديد عندهم ، فبالنظر إلى مواضيع الإخبارية نجد أنها لا تتجاوز الخمسة والستين موضوعا ، ولو وضعناها في عملية حسابية بعمر الإخبارية ذات الأربعة أعوام ، نجد أن معدل ما كتب في كل عام ستة عشر موضوعا بمعدل أيضا أن كل فصل من فصول السنة لا يتجاوز الأربعة مواضيع ، بمعدل ما يكتب في كل شهر موضوع واحد ، وهذه نسبة قليلة إذا ما قسناها بعدد الكتاب الذين كتبوا ، أ وما يفترض أن يكتب ، فالحكمان تزخر بالأقلام المؤثرة والثقافة الواسعة فأين مداد تلك الأقلام ؟! فأنا على يقين أن هذه الأقلام لم تجف ولن تجف بإذن الله ، ولكن أخوف ما أخاف عليه هو أن هذه الأقلام آثرت أن تصب مدادها في أنهار أخر ، وهذا حق مشروع ومشاع للجميع ، ولكن الأقربون أولى بالمعروف .
أما بالنسبة للأخبار فقد استحوذت على جل صفحات الإخبارية ، وهذا يحسب لها ، فهو دليل على المتابعة المستمرة لكل أبناء القرية وأخبارها ، ولكن أتمنى أن تكون العملية عكسية فبجانب الأخبار تسير الأقلام فبقدر ما نتعطش للأخبار بقدر ما يكون الشوق كل الشوق للمواضيع الهادفة .
وأخيرا لا يفهم المشرفون على الإخبارية بأن القصور أو الخلل ـ إن وجد ـ هم المعنيون فهم رسموا الطريق للجميع فلم يرفضوا مقالة ـ على الأقل على حد علمي ـ ولم يصادروا رأيا حتى أصبحت الإخبارية منبرا مشرفا للحكمان فلهم منا كل الشكر والتقدير ، بقي علينا نحن أبناء الحكمان أن نفعل هذا المنبر الإعلامي المهم .
وما أخفي مدى إعجابي بقلم وفكر الأستاذ عبد الله بن سالم القاضي في طرحة جملة من المواضيع ، لامست شغاف قلوبنا ، فهذا الرجل مكسب للإخبارية ، لما يتمتع به من فكر وبعد نظر لا أقول ذلك مجاملة ولا تزلفا فهو ليس بحاجة إلى مجاملتي ولا إلى ثنائي ، ولكن هي الحقيقة التي عرفتها عنه عن قرب فقد جمعتني به أعمال كأن أستاذا تعلمت منه الشيء الكثير ، فهل لنا بمثل هذه الأقلام في إخباريتنا أحسب أننا سنكون كذلك فقريتنا تستحق الكثير والكثير منا . فبجانب الأخبار تكون الأفكار .



أخوكم
فيصل بن عبد العزيز بن زنان

Faisalz2005@hotmail.com

تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1562


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#5506 SAUDI ARABIA [عبدالله بن سالم القاضي]
1.00/5 (3 صوت)

04-06-1432 05:33 مساءً
# الى الشيخ محمد ، وفيصل وآل زنان # بهذه المناشدة بدأت مداخلتي لموضوع ( يا اخبارية الحكمان يا ). وها هي الاسرة الكريمة تستجيب عن طريق من أكن له التقدير والمحبة الى نفسي ، وتيمنا بالوالد الذي كان يجل والده ، رحمهما الله وأسكنهما فسيح جناته وجمع بينهما في الفردوس الأعلى وجعلنا ممن قال الله عز وجل فيهم (( والحقنابهم ذريتهم وما التناهم من عملهم من شيء..الاية سورة الطور)) المهم هذه مناشدة أخرى لأهل الثقافة والطب وبقية فنون الفكر . فنعم أخي فيصل لا نريد من الاخبارية تستجدي من يمن عليها بل نريدها تئن مما يصل اليها. وأخيرا لك تقديري على طيب مشاعرك.

[عبدالله بن سالم القاضي]

#5507 SAUDI ARABIA [ثابت بن معيض]
1.00/5 (3 صوت)

05-06-1432 12:59 صباحاً
لا ارى ان هناك ركودا يعاني منه قراء الاخبارية إذ لا تخلو الاخبارية عادة من مادة جاذبة سواء في الخبر او المقالة او التحقيق .
لكن الاشكال يظل في غياب كوكبة من كتاب المقال واحسب ان هذا الغياب يقصد منه اعطاء الفرصة لإقلام واعدة وطموحة .
فإن وجد مثل هذا الركود الذي مازلت انكر وجوده فإن واجب الكتاب إعادة الكرة مرة تلو مرة حتى تضل الاخبارية متألقة كما عهدناها .
وبالنسبة لي فما منعني من كتابة مقالات متلاحقة سوى الخشية من ملل القاري فتظل الكرة اذا في ملعب بقية الكتاب وشكرا للجميع.

[ثابت بن معيض]

ردود على ثابت بن معيض
SAUDI ARABIA [مداوي] 05-06-1432 08:18 مساءً
الاخ ثابت
ان كان تكرار الكتابة من كاتب ما معناه مللا سيصيب القارئ فأنا أطلب من جميع كتاب الصحف التوقف فورا بعد آلاف المقالات التي كتبوها...

أخي ثابت..نعلم تمام اليقين بثقافتك الواسعة وفكرك الخصب ولن ننسى مقالاتك المتميزة عبر الاخبارية،،فثق تمام الثقة أننا سنقبل أطروحاتك وآراءك كشأن آراء وأطروحات بقية أبناء القرية، هذا ليس استجداء للكتابة بقدر ماهو (تطمين) بأن القارئ لن يصيبه الملل،،


#5508 SAUDI ARABIA [عبدالله بن سالم القاضي]
1.00/5 (3 صوت)

05-06-1432 04:20 مساءً
كنت اتوقع ذلك أخي ثابت وها أنت صرحت بما كنت أتوقعه فالرسالة وصلت وأتمنى معك من كوكبة الكتاب العودة مرة ثانية وأنت واحد منهم وللجميع شكري وتقديري .

[عبدالله بن سالم القاضي]

#5509 SAUDI ARABIA [ثابت بن معيض]
1.00/5 (3 صوت)

06-06-1432 12:38 صباحاً
الاستاذ عبدالله القاضي:
الأخ مداوي :
شكرا لكما وأود ان أؤكد لكما أن الإخبارية ظلت وستظل الأثيرة في قلبي كون أنها أول من احتضن قلمي محليا وفتحت لي آفاقا في قريتي وبالتالي فلن يكون جزاءها مني الخذلان .
سيظل ميدان الإخبارية موضع ركض قلمي وبالتالي فان الكرة في مرمى كتابنا المهاجرين .

[ثابت بن معيض]

ردود على ثابت بن معيض
SAUDI ARABIA [محمد بن فيصل بن زنان] 06-06-1432 04:52 صباحاً
ألأستاذ الفاضل عبد الله بن سالم القاضي
ألأستاذ الفاضل فيصل بن عبد العزيز بن زنان
أخي العزيز ثابت معيض
أطلعت على المفال والمداخله وكم أسعدتنى لعلها تحرك مشاعر كتابنا وما أكثرهم علما وأدبا وخلقاوللعلم فانه عندما افتح جهازي فان أخبارية الحكمان أول متصفح لي وأفرح كل الفرح لوجود موضوع جديد

اخواني
المشرفين على الاخباريه من خيرة شباب الحكمان ولابد ان نتكاثف معهم ونضع ايدبنا بأيديهم ولنجعل الاخبار اول بأول
وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه
أخوكم

محمد بن فيصل بن زنان


#5511 SAUDI ARABIA [ابن القرية]
2.00/5 (3 صوت)

06-06-1432 02:35 مساءً
الشيخ محمد بن فيصل سلمه الله
انت ايضا نحتاج قلمك وفكرك ونحتاج تواجدك معنا في القرية باستمرار لان احتاجات القرية كثيرة ولا نستغني عنك

[ابن القرية]

#5513 SAUDI ARABIA [معاك يالحكمان رافع ن راسي]
1.00/5 (2 صوت)

06-06-1432 07:11 مساءً
كم يسعدنا قراءة هذه الكتابات الجميلة من أساتذتنا وكبارنا أمثالكم

واقترح ان توجه دعوة شخصية لكتابة مقال أسبوعي او شهري

من الأخوة والأخوات الفضلاء والفاضلات ذوو الخبرة والقلم
فكم يزخر حكماننا بالاطباء والمفكرين والرياضيين
فلو وجهت دعوة لكل منهم لأصبحت الثقافة متنوعة والمواضيع
تبتعد عن الرتابة والخوض في الموضوع الواحد

بحيث يصدر أسبوعيا مقال لموضوع وكاتب يختلف عن
الاسبوع السابق
وخلال اسبوع كامل يتم مناقشة ذلك الموضوع او وضع
أثراآت لذلك الموضوع تزيد القارئ تقافة بعيدا عن الرتابة
والتكرار

هذا اقتراحي ولكم جزيل الشكر فكم اسعد بقراءة افكار
اساتذتي والفضلاء من هذه القرية الشامخة *

[معاك يالحكمان رافع ن راسي]

ردود على معاك يالحكمان رافع ن راسي
SAUDI ARABIA [ابوسعد] 08-06-1432 12:39 صباحاً
هذا عين الصواب يااخ (معاك يالحكمان رافع راسي ) فالتنويع هو الحل بدلا من مواضيع اما تنتقد او تمتدح الاخباريه لقد اشبعناها نقدا ومدحا وهي في ضني غنيه عن ذلك خصوصا اذا زاد عن المعقول فما ان يخرج احد الكتاب قليلا عن المألوف حتى يعود الاخر له نريد افكار جديده فقط تساعد المشرفين عليها على النهوض بها وما حصول الاخباريه على تصريح من وزارة الثقافه والاعلام الا ضوء اخضر لها للنشر على مستوى اعلى واوسع مما هي عليه فمثلا لماذا لا تنشر الاخباريه الحدث الابرز على مستوى المنطقه او على مستوى المملكه او حتى على مستوى العالم وتطرحه للنقاش فما الضير في ذلك ان تطرح مثلا خبر الساعه مدعوما بصوره وهو اجتماع قادة مجلس التعاون وترحيبهم بالمغرب والاردن للانضمام له ليتسنى للقراء تجاذب الحديث حوله تحت رقابه من المشرفين خصوصا وان لديهم من الوعي والدرايه ما يؤهلهم لذلك - ولنأخذ مثلا اخر البطولات الرياضيه كتعثر المنتخب سابقا في كأس العالم -حصول احد الفرق المحليه على بطولة الدوري- واحدث محليه وعربيه كثيره 0
وما اقصده فيما ذكرت هو نقل الخبر الابرز فقط وليس كل الاخبار مع الاحتفاظ بهويتها الرئيسيه واعتقد ان فكرة الخوف من الانزلاق نحو فكر المنتديات يجب ان تنتهي فشتان بين هذا وذاك فالرقابه هناهي الفيصل في ذلك ولنا في صحف الكترونيه محليه خير مثال ((ما اقوله هو رأي قابل للخطأ والصواب ولكن هو في المجمل رأي اتمنى ن تخضعه الاخباريه للتجربه )) وللجميع تحياتي


#5568 SAUDI ARABIA [محب الخير]
1.00/5 (2 صوت)

12-06-1432 05:58 مساءً
لو وضع موضوع نشر الاخبار المحاية والعالمية على الاخبارية للتصويت لاعترضت بشدة،، وربما رأي معارض واحد مقنع يتغلب على الكثير من الآراء الموافقة،، والسبب في اعتراضي كون الاخبار المحلية والعالمية قد أشبعت نقدا وتحليلا في الكثير من المواقع الاخبارية الكبرى مما سيتسبب في إضاعة نكهة الاخبارية الحكمانية الخاصة واستبدالها بالنكهات الصناعية و(المصطنعه)..
أما الاخبارية فهي من اسمها (إخبارية) فهي تعنى بنشر الأخبار الخاصة بالقرية وأ،ا أراها تاقوم بهذا الدور خير قيام ، متحرية في ذلك الصدق والموضوعية والأمانه،، أما المقالات المنشورة فما هي إلا نشاط يسير بالتوازي مع الاخبار..
وكم كنت أتمنى لو سخر ماكتب هنا واستثمر موضوعات متنوعه لامتلأت أدراج الإخبارية بالموضوعات بدلا من النقاش في موضوع تم طرحه وأخذ كفايته ..

[محب الخير]

الاستاذ فيصل بن عبد العزيز بن زنان
الاستاذ فيصل بن عبد العزيز بن زنان

تقييم
6.75/10 (4 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

إخــبــاريـــة الحــكـمـان
الآراء المنشورة تعبر عن وجهة نظر كاتبها ، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر إخبارية الحكمان


الرئيسية |الأخبار |ملفات الاخبارية |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى